أستاتي بين الجيش ولوصيكا

توصل لاعب الدفاع الحسني الجديدي طارق أستاتي بعرضين جديين من فريقي الجيش الملكي وأولمبيك خريبكة اللذين عبرا عن نيتهما الأكيدة في شراء ما تبقى من العقد الإحترافي للاعب الدكالي الذي سيحسم في الأيام القليلة المقبلة في وجهته الكروية المقبلة.
وكان أستاتي المرتبط بعقد مع الدفاع إلى غاية متم يونيو 2020، قد أخرجه المدرب الزاكي بادو من مفكرته وألحقه بفريق الأمل لأسباب تأديبية، مما جعل المسؤولين يفكرون في تفويته لإحدى الأندية الوطنية كحل وسط حتى لا يظل عالة على الفريق الجديدي الذي شكل في المواسم الأخيرة أحد ركائزه الأساسية.      

 

مواضيع ذات صلة