الفريق الذي سيحظى بخدمات داني ألفيس سيكون قد "امتلك بطلا"

قال الظهير الأيمن البرازيلي داني ألفيس، الذي قرر الرحيل عن باريس سان جيرمان، إنه لم يحدد مستقبله بعد ولكنه أشار إلى أن الفريق الذي سيحظى بخدماته سيكون قد "امتلك بطلا".

وخلال مقابلة بثّتها اليوم الأحد قناة (غلوبو)، ظهر اللاعب سعيدا بعد التعليق على أدائه مؤخرا -وهو في عمر الـ36- كعميد للمنتخب البرازيلي الذي فاز بكوبا أمريكا 2019، ويعد هذا اللقب رقم "40" خلال مسيرته الاحترافية.

وصرح ألفيس "أتذكر كل واحد من هذه الألقاب. لقد فزت بالأول مع فريق باهيا دون أن أشارك"، فقد كان بديلا في ذلك الوقت (2001) وكان يُخطو أولى خطواته الاحترافية.

ومن ثم توالت الالقاب التي حققها سواء في فترة تواجده في إسبانيا مع إشبيلية وبرشلونة، أو في إيطاليا مع يوفنتوس وأخيرا مع باريس سان جيرمان الفرنسي، إضافة إلى الألقاب التي حققها مع السليساو.

وأضاف اللاعب "حاليا أنا حر ولا زالت هناك الكثير من الأشياء لأحققها في كرة القدم، وبهذه الروح يمكنني اللعب في أي فريق".

وأردف "الشيء الوحيد الذي يمكنني قوله هو إن من سيتعاقد معي سيكون قد حصل على بطل".

وخلال المقابلة تحدث اللاعب أيضا حول علاقته بكل من ليونيل ميسي ونيمار نجمي برشلونة وسان جيرمان على الترتيب.

وعن الأرجنتيني، تجنب ألفيس التعمق في الانتقادات القاسية التي أطلقها تجاه كونفدرالية أمريكا الجنوبية لكرة القدم (الكونميبول) وتجاه تنظيم كوبا أمريكا في البرازيل، وذلك بعد تعرضه للطرد خلال مباراة تحديد المركز الثالث أمام تشيلي.

وعن مواطنه نيمار ومسألة رحيله المحتمل عن الفريق الباريسي، قال ألفيس "نيمار كبير بصورة كافية ليعلم ما سيفعله تجاه مستقبله وحياته". 

مواضيع ذات صلة