فضيحة رياضية بمكناس: بلماحي تحول لملاكم!!

تعرض صباح يومه الاثنين 29 يوليوز 2019 الزميل يوسف بلحوجي رئيس فرع مكناس للجمعية المغربية للصحافة الرياضية، ومراسل جريدة الاتحاد الاشتراكي بمكناس، للضرب على مستوى الوجه على إثر لكمة مفاجئة وموجعة من طرف محمد بلماحي رئيس الجامعة الملكية المغربية لسباق الدراجات وعضو اللجنة الأولمبية ورئيس المجلس الإداري للنادي الرياضي المكناسي. 
وفاجأ بلماحي بلكمة قوية ودون سابق إنذار الزميل يوسف بلحوجي الذي كان رفقة أعضاء المكتب المسير للجمعية المغربية للصحافة الرياضية بمكناس، أمام باب مقر المكتب المديري للنادي المكناسي لحضور فعاليات الجمع العام لذات المكتب المديري، بعدما سبه بكلام نابي ولا أخلاقي نستحي من ذكره، أمام مرأى من رجال الأمن الخاص والزملاء الإعلاميين وفصيل الريدمان الذي كان يستعد لتنفيذ وقفة احتجاجية أمام مقر المكتب المديري. 
وقد نقلت سيارة الإسعاف الزميل الضحية إلى مستشفى محمد الخامس لتلقي العلاجات وتحديد مدة العجز ثم القيام برفع دعوى قضائية على المعتدي. وفور علمه بالواقعة المزرية قدم الأستاذ بدر الدين الإدريسي رئيس الجمعية المغربية للصحافة الرياضية كل الدعم للزميل يوسف بلحوجي رئيس فرع الجمعية بمكناس باسم كل أعضاء المكتب التنفيذي للجمعية الأم، ووعد بمؤازرة الزميل بلحوجي قانونيا ومعنويا في طلبه القصاص من هذا الفعل الآثم الذي لا يليق بالمشهد الرياضي الوطني الذي ما فتئت تتوالي الدعوات لتخليقه وتنقيته من مسيرين رياضيين يأتون بمثل هذه الأفعال المشينة.

مواضيع ذات صلة