الرجاء عليه الحذر من السيناريو الناميبي

لعلكم تتذكرون الموسم المنصرم الرجاء في كأس الكونفدرالية و مواجهته لفريق ناميبيا متواضع و كان الرجاء قد تحصل على نتيجة إيجابية على ملعب المنافس الا انه في لقاء العودة في مراكش تعذب كثيرا بل  وعانى الامرين بعدما كشر المنافس عن أنيابه.
هذا السيناريو  يلزم الرجاء الحذر منه وهو يواجه نادي بيركاما الذي لم يعد لديه ما يخسره و الحذر ناتج عن سهولة اختراق المنافس لدفاع الرجاء ذهابا في 3مناسبات و ان كانت نتيجة لاخطاء فردية ساذجة.
مرة أخرى الحذر واجب حتى و ان كانت نتيجة الذهاب تبدو مطمئنة لأن افصل سيناريو ممكن توقعه هو ان يبادر الرجاء لصعق الخصم مبكرا و التسجيل عليه كي يغادر مناطقه و أن لا يكسب الثقة في النفس التي قد تصعب المواجهة.

 

مواضيع ذات صلة