العافية رئيسا لعصبة الشمال لكرة القدم

تم إنتخاب عبد اللطيف العافية رئيسا لعصبة الشمال لكرة القدم لولاية جديدة خلال الجمع العام العادي للعصبة التي تم إنعقاده يوم الأربعاء الماضي بمركز الحسن الثاني للملتقيات الدولية بمدينة أصيلة بفوزه بحصة 217 صوتا مقابل 18 لمنافسه عمر العباس،  هذا الجمع العام عرف حضورا مكثفا لكل الأندية المنضوية تحت لواء العصبة، وهو الجمع العام الذي مثل فيه الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم السيد عبد المالك أبرون عضو المكتب المديري للجامعة، والذي حظي بإحترام كبير من قبل الفعاليات الرياضية الشمالية للخدمات الكبيرة التي قدمها بهذه المنطقة عندما كان رئيسا للمغرب التطواني وما حققه من إنجازات على مستوى البنيات التحتية.
 في هذا الجمع العام طبق ممثل الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم عبد المالك أبرون عضو المكتب المديري القانون بحذافره بدون زيادة ولا نقصان ليس فقط فيما يتعلق بالإنتخاب السري ولكن أيضا بالإطلاع على النصاب القانوني ولائحة الحضور قبل إنطلاق أشغال الجمع العام، حيث أصر عبد المالك أبرون على ضرورة أن يرى بأم أعينه لائحة الحضور وهل تستوفي النصاب القانوني ليبدأ الجمع العام بعد ذلك.
عبد المالك أبرون ممثل الجامعة الذي خبرالتسيير وإكتسب خبرة كبيرة وناضجة بعد توليه رئاسة المغرب التطواني لمدة تجاوزت 13 سنة كان لابد أن يعمل بحكمة وبخبرة السنين ليمر الجمع العام لعصبة الشمال لكرة القدم في صورة تشرف الجامعة ومنطقة الشمال، وفعلا نجح الرجل في تدبير كل الجزئيات المتعلقة بالجمع العام لعصبة الشمال برغم أن ممثلي الأندية التابعة لعصبة الشمال ظلوا يطالبون بالإقتراع العلني، لكن عبد المالك أبرون ظل متشبتا بالقانون وبتطبيقه بضرورة اللجوء للإقتراع السري بوجود مرشحين إثنين هما عبد اللطيف العافية وعمر العباس، الأول حصل على 217 صوتا والثاني 18 صوتا، وطلب بإحضار الصندوق الزجاجي حتى تمر الإنتخابات في جو تطبعه الديموقراطية وحتى لا يتعرض هذا الجمع العام لإعتراض من أحد، وفعلا مر الجمع العام بكثير من الروح الرياضية العالية.

 

مواضيع ذات صلة