عصبة أبطال أفريقيا: تبوريدة حمراء لفرسان الوداد

دك الوداد البيضاوي شباك نواذيبو الموريتاني برباعية، في إياب الدور التمهيدي عن منافسة عصبة أبطال أفريقيا، بعدما كان الفريق الأحمر فاز ذهابا بثنائية،في مواجهة حضرتها جماهير غفيرة من عشاق الكتيبة الحمراء.
الوداد لم يمهل منافسه الموريتاني كثيرا بعدما سجل المدافع محمد النهيري الشهد الأول، من ضربة جزاء في الدقيقة 12،على طريقة " بانينكا"،ليواصل بعدها فرسان القلعة الحمراء ضغطهم الرهيب على مرمى الزوار، ليسجل إسماعيل الحداد هدفا  رائعا من تسديدة قوية سكنت شباك نواديبو في الدقيقة 24.
ولم يتوقف المد الأحمر عن تهديد مرمى الفريق الموريتاني، حيث عاد أيمن السحوني ليترك بصمته بهدف ثالث في الدقيقة 25،وهو المعطى الذي رفع معنويات رفاق بديع أووك ،في مواجهة لم تتوقف فيها حناجر جماهير الوداد عن الصدح  لغاية إدراك الهدف الرابع عن طريق أيوب الكعبي في الدقيقة 37، لينهي الفرسان الحمر الشوط الأول متقدمين في النتيجة بأداء جيد.
وخلال الشوط الثاني ظل الوداد ضاغطا ،بعدما تحكم في خط الوسط  وجعل لاعبي نواديبو متقوقعين في مناطقهم،دون أن يشكلوا خطرا على مرمى العميد التكناوتي، الذي ظل في راحة دون أن يختبر، بالمقابل ظل الفريق الأحمر ينوع في طريقة لعبه، بالإعتماد تارة على الكرات الطويلة، وتارة أخرى بنهج أسلوب التمريرات القصيرة،قبل أن يعود نواذيبو ويفاجئ الوداد بهدفه الأول في الدقيقة 67 عن طريق باباكار الذي إستفاد من تمريرة جاكوب الذي عبر مثل البرق خط وسط الحمر،الذين عادوا لتشديد الرقابة على عناصر نواذيبو،التي حاولت المناورة بالتسديد عن طريق المترجي الذي جرب حظه دون أن يتمكن من ترك بصمته في مهرجان كتيبة المدرب زوران .

 

مواضيع ذات صلة