ملعب بركان في حلة جديدة

حرصت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم على القيام بالعديد من الإصلاحات اللوجيستيكية على الملعب البلدي ببركان الذي سيستقبل المباراة الفاصلة بين المنتخب المحلي المغربي ونظيره الجزائري يوم السبت 19 أكتوبر الجاري لتحديد المتأهل لنهائيات كأس إفريقيا للأمم 2020 للاعبين المحليين.
وأصبح الملعب البلدي ببركان جاهزا لإستقبال هذه المباراة بعد أن تم تغيير كرسي الإحتياط الذي يبدو في غاية من الإنبهار، بالإضافة إلى تنظيف المدرجات التي ستستقطب جماهير غفيرة بعد نفاذ تذاكر المباراة.

 

مواضيع ذات صلة