بطولة افريقيا للمحليين: في غياب المحترفين هذه المنتخبات مرشحة للفوز باللقب

سيتنافس 16 منتخبا في نهائيات بطولة افريقيا للمحليين" شان" الكامرون المقررة من 3 الى 26 ابريل 2020من اجل المراهنة على اللقب القاري لللاعبين المحليين الذي كان قد توج به منتخب المغرب في الدورة الماضية منذ عامين في المغرب. وتاهلت الى نهائيات "شان" الكامرون 2020 منتخبات تونس ( مشاركتان سابقتان )والمغرب (3 مشاركات) والنيجر(2) وبوركينا فاسو (2) ومالي (3) وغينيا (2) والكونغو(2)وكونغو الديمقراطية (4) وزامبيا (3) واوغندا (4) وناميبيا (1) وطوغو (0) وتنزانيا (1) ورواندا (3)وزيمباوي (4) الى نهائيات بطولة افريقيا للمحليين ( شان الكامرون 2020).

ويذكر ان منتخبات كونغو الديمقراطية واوغندا وزيمبابوي هي الاكثر مشاركة في نهائيات ال"شان" برصيد اربع مشاركات وستحضرالمنتخبات الثلاثة الى الكامرون في ابريل المقبل للمرة الخامسة في تاريخ المسابقة.

وتحمل لائحة المنتخبات المشاركة في شان 2020 مفارقة ملحوظة حيث تغيب عنها نخبة المنتخبات الافريقية القوية على الساحة القارية سواء لعدم تاهلها من خلال التصفيات او لعدم مشاركتها في التصفيات اصلا .فستقام الدروة المقبلة للشان في غياب منتخبات الجزائر، نيجيريا، غانا، السنغال، كوت ديفوار، السودان، جنوب افريقيا، مصر وانغولا . وهي منتخبات تعودت لعب ادوار متقدمة في نهائيات كاس الامم الافريقية المسابقة الاقوى.

وبدا عامل غياب اللاعبين المحترفين حاسما في تحديد خارطة المترشحين للنهائيات القارية للمحليين حيث ان المنتخبات التي كانت محرومة من لاعبيها المحترفين بسبب قانون المسابقة لم توفق في بلوغ النهائيات .

ففي غياب ساديو ماني وزملائه خرج منتخب السنغال من التصفيات امام نظيره الغيني كما خرج منتخب النسور الممتازة امام الطوغو الذي تاهل لاول مرة في تاريخة الى نهائيات الشان

وخسر زملاء رياض محرز رهان الترشحامام المنتخب المغربي وعجز منتخب كوت ديفوار عن ضمان تاهله امام النيجر الفريق المغمور في القارة الافريقية .

ويبدو الرهان في دورة 2020 في متناول بعض المنتخباتا لتي سبق لها التتويج باللقب القاري للمحليين على غرار المنتخب التونسي المتوج بلقب دورة 2011 تحت اشراف المدرب سامي الطرابلسي والذي سيشارك للمرة الثالثة ومنتخب المغرب المتوج بالدورة الماضية (2018) على ارضه والذي تاهل للمشاركة للمرة الرابعة ومنتخب الكونغو الديمقراطية المتوج باللقب المحلي في مناسبتين 2009 و2016 . وسيشارك للمرة الخامسة . 

ويذكر ان منتخبات المحليين لتونس والمغرب وكونغو الديمقراطية تقاسمت التتويج في الدورات الماضية.

كما يبدو منتخب الكامرون منظم البطولة مراهنا جديا على  لعب الادوار الاولى رغم ان كرة القدم الكامرونية تغيب بشكل لافت على مستوى هرم المسابقات القارية للاندية. وفي غياب المحترفين ستكون البلدان التي تسيطر على مسابقتي الاندية في افريقيا مرشحة اكثر من غيرها للعب الادوار الاولى في البطولة التي ستستضيفها الكامرون التي عوضت اثيوبيا في التنظيم بقرار من الكونفدرالية الافريقية . وينتظر ان يكون للاعبين المحليين في عدد من الاندية على غرار الترجي التونسي والنجم والساحلي والنادي الصفاقسي والوداد البيضاوي والرجاء البيضاوي وتي بي مازيمبي حضورا متميزا وفاعلا في نهائيات ال"شان" بما يخدم حظوظ منتخباتهم في المسابقة ولكل اسهامه في مسار منتخب بلاده في البطولة القارية .

مواضيع ذات صلة