روح الفريق تبقي داكوسطا وتبعد عبد الحميد

تشبت كبير ذلك الذي يبديه الناخب هيرفي رونار مع عميده الثاني مروان داكوسطا، رغم الموسم الكارثي الذي يعيشه في إسطنبول بتنافسية منعدمة وبياض في الأرقام مع ناديه باشاكسهير.
رونار يحرص على الإبقاء على داكوسطا في فيلقه بحجة روح الفريق وتماسكه وتناغمه مع بقية زملائه، ولو على حساب المتألق والرائع يونس عبد الحميد الذي يوقع على موسم خرافي بالليغ2 رفقة ريمس بقتالية عالية وتنافسية مطلقة وأهداف بالجملة.

 

مواضيع ذات صلة