مندوب الفيفا يوصي بإيقاف اليونان بعد العنف المتكرر في الملاعب

مالك نادي باوك إيفان سافيديس

أوصى ممثل الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الزائر لليونان هربرت هيوبل, بتجميد نشاط الفرق والمنتخب الوطني للبلاد بعد سلسلة أحداث العنف في المباريات هناك. وذكرت صحيفة جريك ريبورتر, اليونانية اليوم الخميس بأنه في حالة تبني توصية هربرت رسميا من قبل الفيفا, فإنها ستكون كارثة بالنسبة لرياضة كرة القدم في البلاد. 
وفي خطاب تم تسريبه إلى الإعلام اليوناني, قام المسؤول النمساوي بحصر أحداث العنف التي وقعت في الأشهر الأخيرة مع التأكيد على سلوك مالك نادي باوك, إيفان سافيديس, الذي تم تصويره وهو يدخل الملعب خلال مباراة شهدت توترا واقترب من الحكم وهو يحمل سلاحا ناريا. كما أشار هيوبل إلى التأخر الطويل في القضايا القانونية والاعتقاد السائد على نطاق واسع بأن حسم البطولة يكون في المحاكم والرد غير الوافي من جانب الجامعة اليونانية لكرة القدم على هذه الأزمة. وأكد مندوب الفيفا أن الموقف الحالي لا يسمح للجامعة اليونانية بضمان سلاسة الإدارة للمسابقات المحلية.

مواضيع ذات صلة