مسح: ما يقرب من ثلث مباريات عصبة الأبطال كانت من جانب واحد

أوضح مسح أجراه معهد مقره سويسرا أن حوالي ثلث مباريات عصبة أبطال اوروبا لكرة القدم هذا الموسم كانت من جانب واحد وانتهت بفارق ثلاثة أهداف أو أكثر.

وحلل معهد سي.آي.ئي.إس لمراقبة كرة القدم نتائج 29 مسابقة أوروبية - 27 بطولة محلية إضافة لعصبة الأبطال واوروبا ليغ - وتوصل إلى أن عدد المباريات "غير المتكافئة" ارتفع في 20 من هذه المسابقات مقارنة بالموسم الماضي.

وقال المعهد "أظهر التحليل وجود اتجاه عام نحو عدم توازن تنافسي في كرة القدم الأوروبية".

وقال الكسندر تشيفرين رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم إن الافتقار للتوازن هو أكبر مشكلة تواجه اللعبة على مستوى الأندية في القارة.

وفرض عدد قليل من أندية الصفوة السيطرة على عصبة الأبطال في السنوات الأخيرة بينما تحولت العديد من البطولات المحلية إلى سباق من جانب واحد مثل البطولة الألمانية حيث يشق بايرن ميونيخ طريقه نحو سادس لقب على التوالي.

وأوضح المسح أن عصبة الأبطال شهدت العدد الأكبر من المباريات التي انتهت بفارق ثلاثة أهداف أو أكثر بنسبة 29.5 بالمئة مقابل 21 بالمئة في المرحلة ذاتها الموسم الماضي.

ومن بين البطولات الخمس الكبرى في اوروبا، كانت النسبة الأعلى في انجلترا وبلغت 21.9 بالمئة والأقل في البطولة الألمانية وبلغت 11.1 بالمئة، في انخفاض قدره 5.6 بالمئة عن الموسم الماضي رغم المباريات العديدة غزيرة التهديف التي كان بايرن طرفا فيها.

وبلغت أرقام البطولات الكبيرة الأخرى في اوروبا 19.8 بالمئة في البطولة الايطالية و17.9 بالمئة في البطولة الاسبانية و17.6 بالمئة في البطولة الفرنسية.

وقال التقرير إن اوروبا ليغ شهدت مباريات غير متكافئة بنسبة 16.1 بالمئة فقط، بينما كانت النسبة الأقل من المباريات غير المتوازنة في البطولة الروسية وبلغت 10.5 بالمئة. 

مواضيع ذات صلة