"ماركا" الإسبانية: أسود الأطلس يظهرون مخالبهم لإسبانيا والبرتغال

فرحة أيوب الكعبي بهدف التعادل للمغرب في مرمى سلوفاكيا

"المغرب يبرز المخالب لإسبانيا والبرتغال"
بهذا العنوان قدمت صحيفة "ماركا" الإسبانية مباراة الفريق الوطني الودية أمام سلوفاكيا الثانية له في إطار تحضيراته لكأس العالم 2018، وقالت في معرض تحليلها لهذه الودية:
"انتصر "أسود الأطلس" على سلوفاكيا في مباراة رائعة، وأكد المغرب أنه لن يكون مجرد ممثل ثانوي في نهائيات كأس العالم المقبلة. بل سيكون لكل من إسبانيا والبرتغال الخصم والمنافس القوي. تأكد ذلك في المباراة التي لعبها فريق شمال إفريقيا يوم الإثنين ضد سلوفاكيا. وفاز "أسود الأطلس" 2-1 على الفريق الأوروبي بعد توقيعه على مباراة رائعة.
وقدم المغرب عرضا في فن السرعة والضغط القوي والمتقدم وهو ما أتعب سلوفاكيا في جميع الأوقات. وبدا من الواضح الفرق بين فريق يتحضر لكأس العالم وبين فريق يستعد لأخذ العطلة. ومع ذلك يتعين على لوبيتيغي مدرب منتخب إسبانيا أن يأخذ علما بما شاهدناه في جنيف من منتخب المغرب.
فعل المغرب كل شيء بشكل صحيح في الشوط الأول، لكنه افتقر إلى الدقة للتقدم بشكل منطقي في النتيجة".
وانتهت صحيفة "ماركا" بالقول: "أرسل المغرب تحذيراً إلى إسبانيا والبرتغال، وهما الفريقان المرشحان للمجموعة الثانية، إذ يبدو واضحا أن إزاحة المغرب لن يكون بالأمر السهل".

مواضيع ذات صلة