نوسطالجيا نوال المتوكل

لم تنس المتوكل أن مؤسسي «المنتخب» آزروها كثيرا في بداية مشوارها الرياضي، سواء من خلال جريدة «الميثاق الرياضي» أو من خلال مجلة «الصقر القطرية» إلى أن توجت بالذهب الأولمبي كأول بطلة مغربية وعربية تنال هذا الشرف.
وظل مؤسسو «المنتخب» يساندون ويدعمون البطلة نوال قبل أو بعد صدور «المنتخب».. سواء عندما كانت بطلة رياضية أو عندما تقلدت العديد من المناصب الكبرى، أكان ذلك في وزارة الشباب والرياضة أو في اللجنة الأولمبية الدولية.
ومثلما ستظل «المنتخب» راسخة في قلب ووجدان المتوكل، ستظل المتوكل بطلة كبيرة في قلب ووجدان التاريخ برمته.

 

مواضيع ذات صلة