انتخاب رئيس جديد للاتحاد الإيطالي بعد نحو عام من شغور المنصب

انتخب غابرييلي غرافينا، الرئيس السابق لرابطة الدرجة الثالثة "ليغا برو"، رئيسا للاتحاد الإيطالي لكرة القدم الإثنين، بعد نحو عام من شغور المنصب باستقالة الرئيس السابق كارلو تافيكيو على خلفية الفشل التاريخي للمنتخب في بلوغ نهائيات كأس العالم.

وكان غرافينا (65 عاما) المرشح الوحيد للمنصب، ونال 97,2 بالمئة من الأصوات في جولة الاقتراع الأولى في الجمعية العمومية التي حضرها رئيس الاتحاد الدولي (فيفا) السويسري الإيطالي جاني إنفانتينو.

وسيحل غرافينا بدلا من تافيكيو الذي استقال من منصبه منذ تشرين الثاني/نوفمبر 2017 على خلفية فشل المنتخب الوطني في بلوغ نهائيات كأس العالم للمرة الأولى منذ 60 عاما.

وأدخل هذا الفشل كرة القدم الإيطالية في أزمة عميقة، تمثلت بإقالة مدرب المنتخب جانبييروا فنتورا وانتظار أشهر لتعيين بديل له، كان في نهاية المطاف الدولي السابق روبرتو مانشيني.

كما انعكست الأزمة على المستوى الإداري للعبة، اذ بعد جمعية عمومية وأكثر من جولة اقتراع، فشل الاتحاد في كانون الثاني/يناير الماضي في انتخاب أي من المرشحين الثلاثة - رئيس رابطة الهواة كاسيمو سيبيليا، وغرافينا، ورئيس رابطة اللاعبين المحترفين الدولي السابق داميانو توماسي، في نيل الغالبية المطلوبة للفوز.

وأكد غرافينا الأسبوع الماضي استقالته من منصبه تحضيرا لانتخابه رئيسا للاتحاد الذي وضع بعد الفشل في جولة الانتخاب الماضية، في إشراف اللجنة الأولمبية الإيطالية التي عينت أمينها العام روبرتو فابريتشيني مفوضا للاشراف عليه بانتظار انتخاب رئيس جديد له.

مواضيع ذات صلة