كوليبالي ومعاوي وخيبة جمهور الجيش

رغم الإنتصار الذي حققه الجيش الملكي بالقنيطرة على حساب أولمبيك خريبكة بثلاثة أهداف لإثنين، برسم الدورة 6 من البطولة الوطنية، إلا أن  حيرة جماهير الفريق العسكري تتواصل، في ظل المستوى الباهت الذي يقدمه اللاعبين عبد الغني معاوي في خط الهجوم والإيفواري كوليبالي  في الوسط.
معاوي ومنذ بداية البطولة لم يسجل، ويظهر بمستويات تحت المتوسط ورغم ذلك يحرص المدرب فاخر على الإحتفاظ به، من أجل منحه كامل الثقة في النفس، لكن اللاعب السابق لإتحاد طنجة لم يقدم أداءا يشفع له بحمل قميص الجيش،شأنه في ذلك شأن زميله طوبيو الذي ورغم كل الفرص التي أتيحت أمامه، حيث يلعب كرسمي منذ بداية المنافسة المحلية، إلا أنه عجز عن مساندة خط الهجوم، ورغم كثرة التمريرات الخاطئة التي يدمن عليها، يواصل الطاقم التقني للجيش الإعتماد عليه، وكأنه لايتوفر على بديل.
معاوي وكوليبالي نشار في تشكيلة الجيش، وجماهير الجيش تمنى النفس في أن يعيد فاخر حساباته في اللاعبين قبل فوات الأوان، لأن المستوى الذي يظهر به الإثنين، يؤكد خللا في منظومة الفريق العسكري، رغم تحسن الأداء في اللقاء الأخير أمام لوصيكا. 

 

مواضيع ذات صلة