هجوم الوداد في تراجع رهيب

إن كان مستوى الوداد قد تراجع، فإن هناك شيئا ما، لا يرام داخل الفريق، ويبقى الهجوم من أبرز الخطوط التي تراجعت بشكل رهيب في المباريات الأخيرة، حيث كان هذا المركز واحدا من نقاط قوة الفريق الأحمر.
أداء المهاجمين الذين كان يعول عليهم الوداد، تراجع كثيرا،  ذلك أن مستوى الثلاثي الرسمي، محمد أوناجم واسماعيل الحداد وويليام جيبور، لم يعد قادرا على فك طلاسم دفاعات الخصوم، ولا قيادة فريقه نحو الانتصارات.
وبدا واضحا هذا الاستعصاء في المباريات الأخيرة، إذ غالبا ما أصبح لاعبو الدفاع والوسط، هم من يلعبون دور  المنقذين، بتسجيلهم أهداف حاسمة، وهو ما يطرح علامات استفهام، حول سبب هذا التراجع، وهل  أصبح فعلا الوداد، بحاجة لدماء جديدة في هذا المركز؟

 

مواضيع ذات صلة