الجامعة الانجليزية لكرة القدم ستطعن على تبرئة مورينيو من التلفظ بعبارات مسيئة

أعلنت الجامعة الانجليزية لكرة القدم اليوم الأربعاء إنها ستطعن في قرار تبرئة ساحة جوزي مورينيو مدرب مانشستر يونايتد من تهمة التلفظ بعبارات مسيئة عقب فوز فريقه على نيوكاسل يونايتد في البطولة الممتازة الشهر الماضي.

وواجه مورينو اتهاما بأنه وجه سبابا باللغة البرتغالية نحو كاميرا كانت تلاحقه على خط الملعب عقب الفوز 3-2 بعد انتفاضة أمام نيوكاسل في ملعب أولد ترافورد في وقت سابق هذا الشهر.

وبرأت لجنة المسابقات المستقلة ساحة مورينيو في 31 اكتوبر الماضي ونشرت دوافع قرارها مكتوبة اليوم الأربعاء.

وقالت الجامعة في بيان "بعد دراسة مستفيضة للأسباب التي أوردتها لجنة المسابقات المستقلة فيما يتعلق بواقعة جوزي مورينيو فإن الجلمعة تؤكد أنها ستتقدم بطعن على القرار".

وتم توجيه اتهام لمورينيو بانتهاك لوائح الجامعة الانجليزية للعبة التي تحظر "القيام بسلوك عنيف أو لعبة خطرة أو توجيه تهديد أو إساءة أو كلمات مهينة أو مسيئة أو القيام بسلوك مسيء".

وأقرت لجنة المسابقات المستقلة أن مورينيو استخدم "ألفاظا نابية باللغة البرتغالية العامية" لكنها قالت إن "مثل هذه الشتائم... مألوفة في عالم كرة القدم وان المشاهدين الذين يتابعون المباريات...يستمعون او يفسرون الشتائم الشائعة.

"خلصنا إلى أن مورينيو كان يحتفل بالفوز دون أن يستهدف أحدا بعينه بهذه الكلمات.

"الألفاظ لم تكن مسموعة...ولهذا كان يتوجب على الشخص المكلف بالمسألة تفسير حركة الشفاه أولا ثم ترجمة الألفاظ إلى العامية البرتغالية لمعرفة مضمون ما قاله تحديدا".

وأضافت اللجنة "لا نعتبر أن الاستخدام البسيط للألفاظ النابية في هذا السياق في حد ذاته يمثل انتهاكا للوائح". 

مواضيع ذات صلة