غياب رونالدو مجددا عن تشكيلة البرتغال

سيغيب كريستيانو رونالدو الهداف التاريخي لمنتخب البرتغال وأكثر لاعبي بلاده خوضا للمباريات الدولية مرة أخرى بعدما أعلن المدرب فرناندو سانطوس التشكيلة لخوض مباراتين في عصبة الأمم امس الخميس.

وسبق أن استبعد سانطوس المهاجم رونالدو من تشكيلة البرتغال في شتنبر وأكتوبر وقال إن القرار جاء بالاتفاق مع اللاعب البالغ عمره 33 عاما في ظل استمرار تأقلمه مع الانتقال من ريال مدريد إلى يوفنتوس.

وقال سانطوس في إشارة إلى حفل مجلة فرانس فوتبول السنوي لأفضل لاعب في العالم "الشيء الوحيد الذي سأقوله عن رونالدو إني أتمنى فوزه بجائزة الكرة الذهبية.

"انه يستحقها وسيكون من الظلم الا يفوز بها".

وستحل البرتغال ضيفة على ايطاليا يوم 17 نوفمبر الجاري ثم ستلعب على ارضها امام بولندا بعدها بثلاثة ايام.

ولم يذكر سانتوس ما اذا كان رونالدو، الذي لعب مع البرتغال لاخر مرة في كأس العالم في روسيا، سيتم استدعاؤه في المباريات المقبلة في مارس المقبل.

وأضاف "الأمر لا يتعلق برونالدو ولقد قلت إنه لم يتم استبعاد أي لاعب. الأمر لا يستحق أن يتسبب في ضجة كبيرة.

"سيخبرنا المستقبل فقط ماذا سيحدث. لا اعرف ما سيحدث من الان وحتى مارس المقبل. سيحدث تطور طبيعي....ليس لدي موهبة تخمين ما سيحدث في المستقبل".

وتتصدر البرتغال المجموعة الثالثة برصيد ست نقاط من مباراتين ويعني التعادل مع ايطاليا عبور الفريق الى الدور قبل النهائي. 

مواضيع ذات صلة