الأرجنتين: تأجيل مباراة إياب نهائي كأس ليبيرطادوريس

أعلنت كونفدرالية أمريكا الجنوبية لكرة القدم (كونميبول) عن تأجيل موعد إياب نهائي كأس ليبيرطادوريس بين "ريفر بلايت" و "بوكا جونيور"، الذي كان مقررا مساء امس السبت على الساعة 17 بالتوقيت المحلي (الثامنة مساء بالتوقيت العالمي)، إلى اليوم الأحد.

وذكر الكونميبول، في تغريدة نشرها في حسابه على موقع تويتر، أن هذه المواجهة التي ستجمع بي ن غريمي العاصمة الأرجنتينية ستقام على الساعة الخامسة عصرا وذلك عقب تعرض الحافلة التي كانت تقل لاعبي "بوكا" لاعتداء من قبل مشجعي "ريفر بلايت".

وفي وقت سابق من اليوم، أعلن الكونميبول، في مرحلة أولى، عن تأجيل انطلاق إياب نهائي كأس ليبيرطادوريس ليقام عند الساعة السادسة مساء قبل أن يعود ويؤجله لساعة وربع إضافية.

وقرر الكونميبول إرجاء هذه المباراة إلى اليوم على إثر اجتماع مع مسؤوليي الناديين الأرجنتينيين احتضنه ملعب "ريفر بلايت" (إل مونيمونطال) الذي ستقام مباراة الإياب على أرضيته.

وأفادت وسائل إعلام محلية برشق مشجعين ينتمون لنادي "ريفير بلايت" الحافلة التي كانت تقل لاعبي "بوكا" نحو "إل مونيمونطال" بالأحجار ومواد أخرى حينما كانت تهم بدخول الملعب.

وأضافت أنه جرى نقل لاعبين من "بوكا" إلى المستشفى لتلقي العلاج إثر هذا الاعتداء، مبرزة أن عناصر الشرطة ردت على المهاجمين بإطلاق الرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع.

وتسببت الأمطار الغزيرة التي تهاطلت على العاصمة الأرجنتينية بوينوس أيريس يوم 10 نوفمبر الجاري في إرجاء ذهاب نهائي كأس "ليبيرطادوريس" إلى اليوم الموالي.

وانتهت مباراة الذهاب التي احتضنها معقل "بوكا" ممثلا في "لا بومبونيرا" يوم 11 نونبر الجاري بالتعادل 2-2.

مواضيع ذات صلة