مدربان مرشحان لطنجة

بعد تجربة الزاكي الأولى وهو أيضا محسوب على منطقة سيدي قاسم وإن كانت نفحاته سلاوية خالصة، يزتي الدور هذه المرة بحسب ما تروجه الكواليس على اسمين ليكونا في طليعة المرشحين لتعويض التونسي العجلاني بفريق البوغاز في حال تأكد خروجه.
الطوسي المقال من تدريب وفاق سطيف بالجزائر والعامري الذي حطم أرقام كل الهزائم بقطر رفقة الخريطيات.
ما يناله اتحاد طنجة اليوم هو فاتورة وضريبة التهور والتفريط في ابن الفريق ادريس لمرابط الذي قاده لانجاز تاريخي غير مسبوق والنتائج الحالية تنصف الرجل  بلا شك.
أحيانا المسير داخل الفرق الوطنية والذي لا يخضع للمحاسبة هو من ينهي شرارة وطفرة فريقه بسبب أحادية القرارت والتسرع على مستوي التنفيذ.

 

مواضيع ذات صلة