ليكنس وجيرار تواعدا على نفس الطلاق

تذكرون يوم حل جورج ليكنس بالدارالبيضاء وتم الترويج يومها انه سيدرب الوداد.
في اليوم التالي وقت روني جيرار مع الوداد وطار ليكنس صوب نجم الساحل التونسي والتقى الطرفان في الكأس زايد للاندية الابطال التي فاز بها الفريق التونسي.
المصادفة هي أن المدربان معا وقعا عقديهما في نفس اليوم وغادرا فريقيهما في نفس اليوم.
فلا ليكنس نجح بالنجم ولا جيرار لذ له المقام بالوداد لكن هناك فارق على مستوى الفاتورة والطريقة.

 

مواضيع ذات صلة