لقجع غير موافق على عقد البنزرتي

بغض النظر عن التخريجة التي قدمها حسن الفيلالي وهو يؤكد أحقية الوداد في التعاقد مع البنزرتي،ولو مع وجود قانون المدرب بكل الوضوح الذي يحمله في ثناياه،فان رئيس الجامعة وبحسب ما توصلنا اليه حصريا يرفض ودون العودة للجنة المصادقة على الرخص قبول عودة البنزرتي ما لم ينه الناصيري قانونيا التعاقد مع جيرار.
انهاء العلاقة مع المدرب الفرنسي هي السبيل للاعتراف وقبول عقد البنزرتي،لذلك يتكتم الناصيري عن تعاقده مع المدرب التونسي لغاية ايجاد مخرج لهذه الورطة.

 

مواضيع ذات صلة