الإدريسي ينتظر الوقت المناسب

ينتظر المغربي أسامة الإدريسي لاعب أزد ألكمار الوقت المناسب لإعلان إختياره اللعب مع المنتخب المغربي الأول، عوض هولندا رغم الضغوطات التي حاول الإعلام  في بلاد الطواحين ممارستها عليه بعد عودته من عرين أسود الأطلس.
ويريد اللاعب أن يكون إختياره اللعب مع المغرب بمثابة إهداء لأسرته  الصغيرة، التي نصحته بإختيار أسود الاطلس، بعدما لمسته من ثقة كبيرة في مسؤولي جامعة الكرة وفي مقدمتهم الرئيس فوزي لقجع، الذي أصبح يهتم كثيرا بعائلات  اللاعبين من أبناء المهجر، مثلما كان الحال مع حكيم زياش الذي دفعته والدته للعب رفقة أسود الأطلس.
وكان زياش بدوره وكل اللاعبين المغاربة الذي تلقوا تكوينهم في هولندا، كالأخوين أمرابط وكذا كريم الأحمدي ونصير مزراوي رحبوا بأسامة الإدريسي، الذي عاد لهولندا معجبا بأجواء معسكر الفريق الوطني، ماجعله يقرر ويحسم في اللعب مع المغرب، في إنتظار الإعلان عن ذلك بصفة رسمية.

 

مواضيع ذات صلة