لا دوافع عنصرية لقشرة الموز التي رميت على أوباميانغ

اعتبرت الشرطة أنه لم تمكن هناك دوافع عنصرية خلف قشرة الموز التي رميت على المهاجم الغابوني لأرسنال بيير-إيميريك أوباميانغ خلال مباراة دربي شمال لندن ضد طوطنهام الأحد في البطولة الإنكليزية لكرة القدم، وذلك بحسب ما كشف المتهم نفسه الثلاثاء.

ووجهت الى مشجع توتنهام افيروف بانتيلي، الجد البالغ من العمر 57 عاما، تهمة رمي مقذوفات الى الملعب، بعد أن رأت الشرطة أن ما قام به لم يكن مخالفة بطابع عنصري.

وعلم بانتيلي الذي سيعترف بالتهمة الموجهة اليه عندما يمثل أمام المحكمة في 18 دجنبر، أنه منع من حضور مباريات طوطنهام مدى الحياة، بحسب ما كشف لصحيفة "ذي صن" البريطانية، موضحا "اتصلت بطوطنهام للاعتذار وقالوا لي أنهم سيتصلون بي لإيقافي مدى الحياة".

وأوقفت الشرطة بانتيلي بعد رميه قشرة موز على أرض ملعب ملعب الإمارات التابع لنادي أرسنال تجاه مهاجم الأخير أوباميانغ أثناء احتفاله بتسجيل هدف في مرمى غريمه اللندني الذي خسر اللقاء 2-4.

وأوضحت وكالة "برس أسوسييشن" الإنكليزية أن الشرطة أوقفت سبعة أشخاص من بينهم مشجع قام برمي قشرة موز على المستطيل الأخير تجاه أوباميانغ الذي كان يحتفل أمام انصار توتنهام بتسجيله الهدف الأول لفريقه من ضربة جزاء.

وقال متحدث باسم طوطنهام إن "مثل هذا السلوك غير مقبول وسينال المشجع المعني به العقاب".

وكشف بانتيلي الذي قال أن مواجهته الوحيدة مع السلطات كانت حين دخل أرضية الملعب بعمر الرابعة عشرة قبل أن يتم طرده، أن ما قام به أوباميانغ أمام جمهور الفريق الزائر أثار حفيظته، لكنه شدد "أنا لست عنصريا بأي شكل من الأشكال. أنا في الواقع قبرصي يوناني. أنا بالتأكيد لست عنصريا، أحلف بحياة أولادي بأني لست من هذا النوع من الأشخاص".

وتابع "تصرف لاعب أرسنال بشماتة أمام المشجعين الضيوف. اقترب من مشجعي الضيوف بحوالي 10 أمتار وكان يهز رأسه ويصفق أمامنا (بشكل مستفز). دون أن أفكر، التقطت قشرة الموز هذه من الأرض ورميتها نحو حافة الملعب. لم أرم بها تجاه اللاعبين، بل الى حافة الملعب".

وختم "لا أبرر ما قمت به وأنا نادم عليه بالفعل".

مواضيع ذات صلة