كاس اسيا 2015: علي بن خليفة "نسعى لاعادة الهوية للكرة البحرينية"

أكد رئيس الاتحاد البحريني لكرة القدم الشيخ علي بن خليفة ال خليفة أن المنتخب البحريني يدخل منافسات كأس اسيا 2015 بطموح اعادة البريق للكرة البحرينية وتحقيق النتائج الايجابية وخاصة بعد الاخفاق الأخير في خليجي 22 بالرياض.

وأكد علي بن خليفة ثقته في المدرب المحلي مرجان عيد: "استطاع الجهاز التقني من خلال عمله المنظم في رفع الجاهزية الفنية للفريق, وتنتظرنا مرحلة تتطلب جهدا أكبر وبشكل مكثف لما للاستحقاق الاسيوي من أهمية أكبر", واشاد بنتيجة الفريق الايجابية في لقاء السعودية الودي والذي انتهى بفوز البحرين بنتيجة 4-1.

وأوضح أن الفريق ظهر بمستوى جيد وحقق فوزا معنويا, وهذا الفوز ساهم في رفع الروح المعنوية للفريق والجهازين التقني والاداري ومنحهم الثقة الكبيرة من أجل الاستمرار في تقديم المزيد.

وأضاف علي بن خليفة "استطعنا من خلال هذا اللقاء إعادة هوية الفريق التي فقدها بعد الخروج من الدور الأول في دورة كأس الخليج العربي الثانية والعشرين في الرياض نونبر الماضي, مما كلفنا بذل المزيد من الجهود وتكثيف العمل من أجل تهيئة بيئة كروية صحية ومناسبة لتصحيح مسار الفريق, وهو ما نجح من خلاله الجهاز الفني بعد استدعائه عدد من اللاعبين واتخاذه مجموعة من الخطوات المتعلقة في الجانب البدني في التجمع الذي أقامه في البحرين قبل خوضه معسكر كوالالمبور في الفترة من 23 ولغاية 27 دجنبر الماضي, مشكلا بذلك سلسلة من التجمعات التي ساعدته على تحسين الأداء العام للفريق".

وأثنى على جهود الطاقم الإداري في تأمين كافة الاحتياجات والمتطلبات للفريق خلال الفترة الماضية, والوقوف بجانب الجهاز التقني في جميع خطواته من أجل تحقيق عمل متكامل ومنظم يعكس الشخصية البحرينية القادرة على تمثيل البحرين بأزهى حلة وصورة.

وكالات

مواضيع ذات صلة