المنتخب المغربي النسوي لكرة القدم بالجزائر

توجه صباح اليوم إلى الجزائر المنتخب النسوي المغربي لكرة القدم لخوض مباراة الذهاب برسم التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس أمم إفريقيا سيدات، التي ستقام أدوارها النهائية بناميبيا 2014، والتي ستجمع بين المنتخبين المغربي والجزائري يوم الجمعة 14 فبراير الجاري بملعب عمر حمادي ببولوغين الجزائرية.

المنتخب المغربي النسوي الذي خاض سلسلة من المعسكرات التدريبية المغلقة بالمركز الوطني لكرة القدم بالمعمورة، تحت قيادة المدرب الوطني عبيد أوبنعيسي يطمح لتحقيق نتيجة إيجابية خلال مباراة الجمعة القادم قصد خوض مباراة الإياب بكل ثقة وأريحية رغم أن المنتخب النسوي المغربي لم يجر أي مباراة ودية أمام إحدى المنتخبات الإفريقية.. ولعل العطالة التي عاشتها الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم أثرت بشكل سلبي على استعدادات المنتخب النسوي المغربي، الذي سيكون في مهمة ليست بالسهلة أمام المنتخب الجزائري النسوي الذي يتوفر على بعض اللاعبات المتمرسات.

م.الجفال

مواضيع ذات صلة