بيلسا يشن حملة لاذعة على رئيس مرسيليا

(أ ف ب) - شن الارجنتيني مارسيلو بيلسا مدرب مرسيليا الفرنسي حملة لاذعة على رئيس النادي فنسان لابرون واتهمه بالاخلال بوعود قطعها لها لدى اقناعه بالانضمام الى الفريق المتوسطي.

وانتقد بيلسا بعنف الصفقات التي عقدها لابرون في فترة الانتقالات الصيفية الاخيرة مدعيا انه لم يؤخذ برأيه ومعبرا عن قرفه وخيبة امله من اجراء التعاقدات.

وقال بيلسا في مؤتمر صحافي: "وقت بناء الفريق قد انتهى والنتيجة سلبية. هناك فارق كبير بين ما توقعته وما حصل بالفعل. اعتقد ان الرئيس قطع وعودا لي كان يدرك ان لا نية له بالايفاء بها".

واضاف: "في الواقع, كل ما اريده ان يقول لي الناس الحقيقة".

وعن الصفقات التي اجراها الفريق قال بيلسا: "علمت فقط ببيع (البرازيلي) لوكاس منديش يوم غيابه عن التمارين لانه كان في طريقه الى قطر. وعلمت ايضا بشراء (المدافع البرازيلي) دوريا عصر الاثنين عندما ظهر في الفحص الطبي".

وتابع: "اقترحت 12 لاعبا ولم يتم التعاقد مع اي منهم ولم يؤخذ برأيي باي من اللاعبين القادمين".

وكان بيلسا يرغب بضم بنجامان ستامبولي المنتقل من مونبليي الى توتنهام الانكليزي والظهير البلجيكي توبي الدرفيلد المعار من اتلتيكو مدريد الاسباني الى ساوثمبتون الانكليزي.

واضاف المدرب العنيد: "جئت الى هنا ومعي خطة لكن الواقع مختلف للغاية. ازاء هذا الامر يمكن ان اقول امرين: اولا ان متفائل للقيام بعمل ما هنا... وثانيا لقد خاب املي من طريقة التعامل".

ورد لابرون لصحيفة "لا بروفنس" المحلية من عطلته انه سيجري محادثات مع المدرب فور عودته الى مرسيليا: "انا متفاجىء جدا. لقد بنينا الفريق واخذنا بعين الاعتبار خطة مارسيلو قدر الامكان".

وتعاقد مرسيليا مع لاعبي الوسط المهاجمين رومان اليساندريني من رين والمغربي عبد العزيز براده من الجزيرة الاماراتي والمهاجم البلجيكي ميشي باتشواي والمدافع البرازيلي دوريا, فيما خسر لاعب الوسط الدولي ماتيو فالبوينا والمدافع البرازيلي منديش.

مواضيع ذات صلة