الشحات: أريد أن أكون صلاح الثاني

استحق المصري حسين الشحات نجم العين، جائزة أفضل لاعب في مباراة الترجي، ليس لتسجيله الهدف الثاني فقط، ولكن لأدائه طوال شوطي اللقاء، ومساهمته في الفوز الغالي والكبير على بطل أفريقيا، علماً بأنه شارك في مركز جديد عليه يقترب من مركز المهاجم بالتبادل مع البرازيلي كايو، في ظل عدم البدء بالسويدي ماركوس بيرغ.
وعبر الشحات عن بالغ سعادته بما حققه «الزعيم» في المباراة، ونجاحه في التأهل إلى نصف النهائي، في إنجاز جديد يحسب للعين، مؤكداً أن جميع اللاعبين كانوا في قمة تركيزهم، من أجل إسعاد جماهير العين التي دعمت الفريق وساندته.
وشدد الشحات على أن فرحته الغامرة ليس سببها أنه أحرز هدفاً، ولكن لأن النتيجة تجسد عملاً جماعياً قام به الفريق، معترفاً بأن تألقه في المباراة سببه دعاء والدته التي تحسنت صحتها، وحضرت المباراة وشجعته وساندت العين من المدرجات. ووجه الشحات الشكر إلى جماهير العين على دعمها له بصفة شخصية، خاصة في الفترات التي عاني فيها تذبذب المستوى، وكانوا داعمين ومساندين له، مؤكداً أنه يسعى دائماً لإسعادهم، ومتمنياً أن يتحقق ذلك من خلال إنجاز جديد في مونديال الأندية.
ودافع الشحات عن نفسه مما جرى في الدقائق الأخيرة من المباراة من مناوشات واحتكاكات مع بعض لاعبي الترجي، معترفاً بأنه أشار فعلاً بيديه بـ«الثلاثة» علامة على خسارتهم بثلاثة أهداف، وبرر ذلك بأنه ردة فعل منه على تعمدهم اللعب معه بخشونة، تصل إلى حد الإيذاء، وإشارته نوع من رد الفعل.
وشدد الشحات على صعوبة المواجهة التي تنتظر العين أمام ريفر بليت غداً في نصف نهائي البطولة، مشيراً إلى أن قوة بطل كأس الليبرتادوريس تجعل المواجهة صعبة على الفريقين، في ظل رغبة العين في التأهل إلى المباراة النهائية.
وقال: العين أصبح لا يشعر بالضغوط بعد النجاح في تخطي ربع النهائي، وبالتالي يخوض المباراة المقبلة بأعصاب هادئة، وهذا لا يمنع أنه يحلم بالصعود إلى المباراة الختامية، متسلحاً بدعم جماهيره الغفيرة. ويرى الشحات أن مشاركته مع «الزعيم» في مونديال الأندية أفضل تعويض له، عن عدم المشاركة مع منتخب مصر في «مونديال روسيا 2018»، موضحاً أنه لم يكن حزيناً لعدم المشاركة مع «الفراعنة» في كأس العالم؛ لأنه يدرك أن المشوار لا يزال طويلاً، وباب العودة إلى المنتخب مفتوح، وهو ما يدفعه إلى مضاعفة الجهد، من أجل إقناع الجهاز الفني بضمه من جديد، مؤكداً أن مشاركته مع العين في أهم بطولة عالمية للأندية تشعره بالرضا والسعادة الغامرة.
ووصف الشحات مواطنه محمد صلاح نجم ليفربول الإنجليزي، بأنه نموذج مشرف لأي لاعب عربي، وعلى الصعيد الشخصي يفتخر به، ويتمنى أن يصل إلى مستواه، مشيراً إلى أنه لا يفكر في الانتقال إلى أي نادٍ آخر.

مواضيع ذات صلة