هذا ما جنته روسيا من تنظيم المونديال

المنتخب: وكالات
حققت روسيا استفادة اقتصادية كبيرة، إثر استضافتها نهائيات كأس العالم 2018 الصيف الماضي، والتي توج بها المنتخب الفرنسي.
وكشفت دراسة اقتصادية أجراها مؤتمر دبي الرياضي الدولي في نسخته 13، عن الاستفادة التي حققتها روسيا من استضافة الحدث الرياضي الأكبر عالميًا.
وساهمت استضافة كأس العالم في روسيا، بارتفاع قيمة العملة المحلية "الروبل"، مقابل الدولار، وارتفعت نسبة الاستهلاك المحلي من 2.4 مليون دولار إلى 4، حيث ازداد الطلب على الفنادق والمطاعم في المدن الكبرى مثل موسكو، أو حتى المدن الصغيرة، خلال البطولة، وهذا ما ساهم بارتفاع معدل الدخل الفردي للمواطن الروسي بنسبة 1%.
وجاء إلى روسيا 1.5 مليون سائح خلال كأس العالم، وبحسب دراسة فإن كل سائح ينفق ما يتراوح بين 5000 إلى 8000 دولار خلال فترة إقامته.
وأشارت إلى أن تكلفة تنظيم روسيا للمونديال كلفت خزائن الدولة 13.4 مليار دولار، 8.86 منها صرفت على تحسين البنى التحتية وتحسين وسائل المواصلات، كما تم استثمار 4.1 مليار دولار في الملاعب الجديدة.
وفي دراسة من أجل المستقبل، يعتقد أن القوة الاقتصادية ستدفع الصين للفوز بكأس العالم عام 2050، ويتم العمل اقتصاديًا منذ الآن لتحقيق هذا الهدف.
وتهدف الحكومة الصينية لتحقيق 1% من الناتج المحلي الخام من صناعة كرة القدم، كما قامت مؤسسة علي بابا للتجارة الإلكترونية باستثمار 140 مليون يورو لشراء حصة من رأس مال نادي غوانزهو الصيني.
ووضعت الحكومة الصينية هدفًا يشيرإلى تشييد 60 ألف ملعب كرة القدم في الصين بحلول عام 2022، أما الهدف الأبرز فهو تحقيق كأس العالم في عام 2050.

مواضيع ذات صلة