وقف بث قنوات "بي إن سبور" القطرية في مصر... العمل جار لحل المشكل

أعلنت الشركة المصرية للقنوات الفضائية "سي إن أي" المسؤولة عن توزيع بث القنوات المشفرة في مصر، أن قرار توقف بث قنوات "بي إن سبور" الرياضية القطرية، "جاء من جانب هذه الأخيرة وان العمل جار لحل المشكل".

وأضافت الشركة، في بيان، أوردته وسائل اعلام مصرية، اليوم الأربعاء أنها تعمل على "حل المشكل في أقرب وقت ممكن".

وقالت إنه في حال عدم التوصل لاتفاق مع شبكة (بي إن سبور)، "سنقوم برد باقي قيمة مبلغ الاشتراكات للعملاء".

من جهته، قال وزير الرياضة المصري، أشرف صبحي، في تصريحات بثتها محطات تلفزية مصرية، أمس، إن "قطع بث قناة (بي إن سبور) القطرية في مصر واحتمال عدم بثها لكأس الأمم الإفريقية في يونيو المقبل، "سيكون أحد الملفات التي سنبحثها وندرسها خلال الفترة المقبلة لإيجاد حل لها".

وكانت قنوات "بي إن سبور" القطرية، قد أوقفت خدماتها في بث الأحداث الرياضية المختلفة في مصر بداية من يوم أمس.

وقالت الشبكة الاعلامية في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني، إنها "تأسف لكونها غير قادرة على تقديم خدماتها مع الشركة المصرية للقنوات الفضائية اعتبارا من 8 يناير 2019 وذلك بسبب عدم توقيع صفقة البث".

وأضاف البيان "رفضت الشركة المصرية للقنوات الفصائية "سي إن أي" شروط الصفقة ومن هنا لم يتم توقيع العقود"، من دون تفاصيل.

وأشار البيان "وبسبب ذلك، فإنه من المنتظر أن يتوقف بث قنوات "بي إن" الرياضية بداية من اليوم في مصر"، وهو ما حدث بالفعل.

وبقطع بث قنوات (بي ان سبور)، تكون مصر قد انضمت إلى بقية الدول التي أوقفت بث خدمات القناة القطرية بها، بعد كل من السعودية والبحرين والإمارات منتصف يونيو 2017. غير أن دولة الإمارات أعادت الخدمة مرة أخرى نهاية يوليوز 2017.

وتستضيف مصر في يونيو المقبل كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم، وسيكون من حقها بث المباريات على القنوات الأرضية دون الفضائية.

مواضيع ذات صلة