هذا ما قاله السلامي عن مشاركة المنتخب الوطني للفتيان في دوري أنطاليا

أكد مدرب المنتخب الوطني لأقل من 17 سنة السيد جمال السلامي، اليوم السبت بأنطاليا، أن مشاركة عناصر المنتخب الوطني بالدوري الدولي، الذي سيقام ما بين فاتح و10 مارس الجاري بتركيا، تشكل فرصة جيدة لتطوير مستوى العناصر الوطنية، من خلال مواجهة منتخبات إفريقية وأوروبية. 

وأوضح السيد السلامي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، على هامش الحصة التدريبية الثانية للمنتخب بالملعب الملحق للمركب الرياضي أرسلان زكي، أن المشاركة في هذا الدوري تدخل في إطار استعدادات العناصر الوطنية لخوض نهائيات كأس إفريقيا للفتيان المقررة بطنزانيا في أبريل المقبل.

وأضاف الإطار الوطني أنه بحكم تأهلها لنهائيات تنزانيا ( 14 - 26 أبريل المقبل) ستخوض عناصر الفريق الوطني، خلال هذه الدوري، عدة مبارايات ضد منتخبات إفريقية وأوربية للرفع من جاهزيتها. 

وسجل أن مشاركة المنتخب الوطني أقل من 17سنة، (أي مواليد 2002 و2003) في الدوري الدولي، الذي يتنافس خلاله 12 منتخبا، تدخل في إطار التعاون بين الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم والجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.

وبخصوص الحصص التدريبية التي يجريها المنتخب، أوضح السيد السلامي أنه تمت برمجة ثلاث حصص ما بين فاتح وثالث مارس الجاري، وتم التركيز فيها على الجانب التقني والتكتيكي والبدني.

يشار إلى أن الناخب الوطني استدعى للمشاركة في هذا الدوري سبعة عناصر من أكاديمية محمد السادس لكرة القدم، وخمسة عناصر من فريق الفتح الرباطي، وخمسة محترفين بالبطولات الأوروبية، ولاعب واحد من كل من فرق الرجاء البيضاوي، والوداد البيضاوي، والاتحاد الزموري للخميسات. 

يذكر أن أول مباراة للمنتخب الوطني في هذه البطولة ستجمعه بالمنتخب البيلاروسي بعد غد الاثنين، انطلاقا من الساعة الثانية عشرة بعد الزوال بالتوقيت المحلي، (العاشرة صباحا بالتوقيت المغربي).

وسيتبارى المنتخب الوطني خلال هذا الدوري في المجموعة الثانية إلى جانب منتخبات الكاميرون، أوغندا وبيلاروسيا، فيما تضم المجموعة الأولى طنزانيا، غينيا، أستراليا وتركيا، والثالثة نيجيريا، السنغال، انغولا ومونتنيغرو.

وفي مايلي برنامج مباريات المنتخب الوطني..

-- الاثنين 4 مارس : المغرب بيلاروسيا

--الأربعاء 6 مارس : المغرب أوغندا

-- الجمعة 8 مارس : المغرب الكاميرون

مواضيع ذات صلة