أغويرو، إيكاردي وهيغواين.. لماذا الغياب؟

عاد إسم المهاجم الدولي ماورو ايكاردي نجم الانتير الايطالي ليخيم على اجواء الندوة الصحفية التي عقدها الناخب الأرجنتيني سكالوني قبيل ودية فنيزويلا ، وقال سكالوني إنه سوف يرى ما سيحدث مع المهاجم في إنتر لتحديد ما إذا كان سيشارك في قائمة كأس أمريكا القادمة أم لا على الرغم من أنه لم يحضر مبارتي فنزويلا والمغرب، إلا أن اسم ماورو إيكاردي عاد بقوة في قاعة مؤتمرات واندا متروبوليتان من خلال سؤال وجه في الموضوع و على الرغم من أن المدرب قد أوضح بالفعل الأسباب وراء قراره بإبعاده من هذه القائمة ، فإن صراعه مع إنتير لا يزال يثير أسئلة حول مشاركته من عدمها في منافسات كوبا أمريكا، والتي ستنطلق في 14 يونيو في البرازيل، ومعلوم أن إيكاردي أحدث ضجة بأنتير سيما حول فرضية انتقاله إلى جوفنتوس في مسلسل شد الحبل بين اللاعب وفريقه الذي يطالبه بتجديد العقد.
أما الدولي سيرجيو أغويرو فتم استبعاده من القائمة كمفاجاة من عيار ثقيل سيما بعد ارتفاع كوطة تألقه بالمان سيتي لأسباب تظل مجهولة علما أن اللاعب لم يحظ بأي استدعاء منذ تولي المدرب سكالوني تولي المهمة مما أثار حفيظة الصحف الأرجنتينية وعللت الغياب بنشوب خلاف بين الرجلين وهو ما نفاه المدرب جملة وتفصيلا .
إلا أن الدولي هيغواين تم استبعاده لإختيارات المدرب ولنزول ادائه العام سيما بعد انتقاله إلى البطولة الانجليزية مع فريق شيلسي.

 

مواضيع ذات صلة