غاموندي: فريقنا قام بكل شئ إلا هز الشباك

عبر ميغيل غاموندي، مدرب فريق حسنية أكادير لكرة القدم، عن تحسره بعد تضييع الفريق "السوسي" الفوز على نظيره الزمالك المصري، في مباراة ذهاب ربع نهائي مسابقة كأس الكونفدرالية الإفريقية، أمس الأحد.

وقال ميغيل غاموندي، خلال حديثه في اللقاء الإعلامي الذي أعقب المباراة، إن عناصر الحسنية فعلوا كل شيء من غير هز الشباك، رغم العديد من الكرات الهجومية السانحة للتهديف، التي أتيحت لهم خلال مجريات الجولة الأولى والثانية، بعد سيطرتهم المطلقة على مجريات اللعب.

وأفاد مدرب الحسنية، أن فريقه قدم مباراة جيدة من كل النواحي أمام فريق متمرس له تجربة كبيرة، إلا أن ذلك لم يقف حاجزا أمام رفاق العميد جلال الداودي، لفرض طريقة اللعب المعهودة عليهم، لتبقى النجاعة الهجومية هي الشيء المفقود، حيث كان في إمكان الفريق "السوسي" الخروج من هذه المباراة بفوز بثنائية على الأقل.


و ختم قائد سفينة الفريق السوسي انه مازالت لديه فرصة الثأر و العودة ببطاقة التأهل من قلب مصر في مباراة الإياب؛ موكلا ذلك للاعبيي الفريق و لعزيمتهم و نجاعتهم الهجومية التي ظهر بها في مباراة الذهاب؛  مضيفا أن فريق الزمالك قدم مباراة في المستوى؛ و عرف كيف يدبرها منذ بدايتها رغم سيطرة الفريق الأحمر ؛ كما أكد أن اللعب ضد فريق منظم و فريق التتويجات و الألقاب كفريق الزمالك ليس بالسهل الخروج بنتيجة ايجابية؛ و استدرك مرة أخرى أن عزيمة اللاعبين قد تغير الكثير في مباراة الإياب.

مواضيع ذات صلة