كأس الكاف: الڤار الغدار سقى البرتقال البركاني المرار

أي لعنة حملها هذا الفار معه ؟ أي حظ عاثر حمله هذا الفيديو الملعون للمرة المغربية من المونديال لغاية العصبة والكونفدرالية٬بعد أن حسم لقب هذه المسابقة بجزاء غادر للزمالك أمام الفريق البركاني في المبلراة٬ قاده  بعدها لضربات الجزاء التي كسبها المصريون بالخبرة ومعها ضاع اللقب الذي كان في حوزة الرجاء.
برج العرب الذي كان ملتهبا وصاخبا بحضور قياسي غير مألوف ف الملاعب المصرية في السنوات الأخيرة٬ كان شاهدا على طوفان بركاني و اكتساح للنهضة مع انطلاقة المباراة إذ انفرد حمدي العشير في أول 5 دقائق ليهدر برعونة كرة تابعها الحارس غمش بعيونه فقط.
لابا كودجو سيصول ويجول داخل دفاع الزمالك كما يريد والحكم تيسيما يتغاضى عن خطأ داخل المعترك بدا للجميع صحيحا.
ربع ساعة من اللعب ولا أثر لأشبال مرتضي منصور وسط انتشار ممتاز للاعبي نهضة بركان٫ توجها لابا كودجو في الدقيقة 17 بانسلال من الجهة اليسرى وتلاعب بالدفاع المصري إلا أنه أساء التمرير.
كاتيناشيو الجعواني أرهق أشبال المدرب غروس بعد أن تسيد لاعبو النهضة الملعب بالطول و العرض و أحكموا الأقفال على مرمى المحمدي التي اكتفي برد كرتين في غاية السهولة للاعب كهربا وعلاء محمود قبل أن يسدل الحكم الإثيوبي الستارة على جولة البياض مع تفوق بالنقاط للفريق البرتقالي.
و لزن من يضيع لا بد وأن يسدد الفاتورة ويستقبل فقد كان متوقعا أن يكون الشوط الثاني نسخة مغايرة لستبقتها وهو ما كان بالفعل ليتحصل الزمالك على جزاء مجاني تسبب فيه برعونة كبيرة العربي الناجي الذي ارتمى في الدقيقة 55 بيديه على تمريرة ضعيفة للاعب كهربا عاد معها تيسيما للفيديو ليحتسب جزاء نفذه محمود علاء بنجاح.
هدف نال من معنويات نهضة بركان ومعه محمد إبراهيم و المغربي حميد أحداد و عبد الله جمعة و خاصة كهربا رموا بثقلهم لى مرمى الحارس عبد العالي المحمدي الذي استأسد خاصة في الدقيقة 83 ليرد كرة أحداد الخطيرة.
وستتواصل لعنة الفار على الكرة المغربية بطرد عمر النمساوي بعد صفعه اللاعب كهربا دقائق قليلة قبل نهاية المباراة ليحتكم الفريقان لضربات الحظ التي رجحت كفة الزمالك المصري في فاصل أعصاب لم يستحقه النهضة البركانية الذي كان أفضل بكثير من القطب الثاني للكرة المصرية.

 

مواضيع ذات صلة