نبيل درار ل"المنتخب": سنلعب أمام الأولاد بنفس الروح والطموح

هو واحد من الركائز الأساسية في الفريق الوطني، ورقم صعب في خط دفاع الأسود، أبان على جاهزية كبيرة في مباريات الفريق الوطني في كأس إفريقيا للأمم التي تحتضنها مصر، حيث يتألق الفريق الوطني ويبصم على حضور كبير في هذا العرس الإفريقي، إذ بعد الفوز على ناميبيا، جاء الفوز على كوت ديفوار بالطريقة والنتيجة الشيء الذي أعطى متنفسا كبيرا للأسود للسير بعيدا في هذا العرس الإفريقي.
نبيل درار الأكثر إنفتاحا على وسائل الإعلام بالمنطقة المختلطة بعد كل مباراة، تحدث عن فوز الأسود على كوت ديفوار وحظوظ الفريق الوطني في كأس إفريقيا، بعد أن رشحه الجميع ا ليكون من المنافسين على اللقب الإفريقي.
كيف عاش الأسود فرحة الفوز على كوت ديفوار؟ وكيف يترقبون مباراة جنوب إفريقيا؟ 
نبيل درار يضع حزام السلامة ويجيب على كل الأسئلة، تابعوا التفاصيل: 


ــ المنتخب: الأسود سيواجهون منتخب جنوب إفريقيا في ثالث نزال لهم، كيف تقرأ هذه المواجهة؟
درار: كل المبارايات التي سنخوضها هنا بكأس إفريقيا ستكون صعبة للغاية، لاحظنا أن كل المنتخبات في كامل الجاهزية، لذلك ستكون مبارتنا ضد منتخب جنوب إفريقيا قوية أيضا وسيكون عنوانها البارز هو الفوز لتكريس سيطرتنا على هذه النافسة والتأكيد على أننا في كامل الجاهزية ومواصلة هذا الحلم وتحقيق المبتغى الذي ينتظره منا جميع المغاربة.
كل اللاعبين الذين يوجدون في مستوى كبير من الناحية النفسية والبدنية سيكونون أيضا جاهزين من الناحية التكتيكية والتقنية، وسنلعب بالطريقة التي فزنا بها على منتخب كوت ديفوار الذي يعتبرمن بين أقوى المنتخبات الإفريقية، لذلك سنخوض هذه المواجهة الأخيرة بمعنويات جد مرتفعة لنحسمها لصالحنا، ونكون عند ذلك قد حققنا العلامة الكاملة في هذه المسابقة ووقتذاك سيكون لنا كلام اخر في الدور الثاني حيث سنخوض مباراة بعد أخرى، ولي اليقين بأن الفريق الوطني سيكون أقوى منتخب على الإطلاق في هذا العرس الإفريقي الكبير.

ــ المنتخب: كيف تقرأ ما أسفرت عنه نتائج كأس أمم إفريقيا؟ وهل يمكن القول بأن المنتخب المغربي قادر أن يكون هو بطل كأس إفريقيا؟ 
درار: الحديث عن شيء معين هو حديث سابق لأوانه، منتخب مصر قوي للغاية وسينافس على اللقب، كذلك الشأن بالنسبة للمنتخب المغربي، نريد اللعب بقوة للتأهل من المجموعة ثم الوصول للنهائي وحصد اللقب لأن هذا هو هدفنا، لا توجد أي أزمة عند خسارتنا في المباريات الودية قبل كأس إفريقيا، ولكن الأهم هو أن نلعب بشكل إيجابي والعمل بشكل جدي لتشريف الكرة المغربية خلال هذا الحدث الهام، أتوقع وصول المنتخب المغربي برفقة المنتخب المصري لنهائي كأس إفريقيا، لكن تحديد البطل سيكون صعبًا للغاية.
على العموم المنتخب المغربي في كامل الجاهزية ليكون في مستوى تطلعات الجماهير المغربية في كل مكان، لأن هدف جميع اللاعبين هو إسعاد المغاربة في كل بقاع العالم، لذلك ترون بأن اللاعبين يبرزون إستماتة كبيرة في المباريات ولعلكم لاحظتم كيف أن الجو كان حارا جدا يوم مباراة نامبييا ولعبنا تحت حرارة مفرطة للغاية ومع ذلك إستبسلنا طيلة المباراة وحافظ اللاعبون على طراوتهم البدنية ولم تهزمنا الحرارة، وإنشاء الله سنبذل قصارى الجهود في مباراة جنوب إفريقيا ونحسمها لصالحنا لإنهاء الدور الأول بنجاح والتأهل لدور للدور الثاني وانذاك سنتعامل مع أي مباراة بالجدية المطلوبة بقيادة الناخب الوطني هيرفي رونار الذي يقدم للاعبين كل ما يتوفر عليه من خبرة وتجربة في المنافسات الإفريقية.

ــ المنتخب: كيف تعيشون الأجواء فيما بينكم كلاعبين في معسكر الفريق الوطني؟
درار: هي أجواء أكثر من رائعة، لقد قضينا معا مدة طويلة كانت كافية بأن تشكل هذه اللحمة وهذه القوة التي يظهر بها الفريق الوطني، إن شاء الله سنكون في مستوى تطلعات جمهورنا العريض الذي ينتظر منا أن نكون في مستوى الحدث ونشرف الكرة المغربية التي يجب أن تكون اليوم في وضع تستحقه، ولي اليقين بأن الفريق الوطني سيسير إلى أبعد مدى في هذه المنافسة ولم لا الوصول للمباراة النهائية والتتويج باللقب الإفريقي الذي نستحقه، لطالما أن المنتخب المغربي يشكل قوة كروية في إفريقيا، حلمنا كبير في هذه الكأس، وكل اللاعبين لهم نفس الرغبة، ولدينا مدرب كبير يعرف الكرة الإفريقية ويخبر جيدا كواليسها وخباياها ونتمنى أن نفوز معه بكأس إفريقيا وستكون أجمل هدية نحققها مع هذا الجيل الذي شكل صورة مشرفة للكرة المغربية ويعتبره الجميع من أفضل ما يوجد في كأس إفريقيا للأمم 2019.
(يتبع)

 

مواضيع ذات صلة