هذا ما قاله فوزي لقجع بعد استقالة هيرفي رونار من تدريب المنتخب الوطني

أكد السيد فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، أمس الاثنين بالصخيرات، توصله الأحد برسالة استقالة المدرب الفرنسي هيرفي رونار من تدريب المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم.

وأوضح السيد لقجع، خلال لقاء تواصلي نظمته الجامعة مع أسرة كرة القدم المغربية، أن استقالة المدرب الفرنسي ستصبح سارية المفعول بعد مرور 15 يوما.

وأشار رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم إلى أنه سيتم الإعلان في الأسبوع المقبل عن اللجنة التي ستتكلف بدراسة السير الذاتية لطلبات تدريب المنتخب المغربي.

واعتبر السيد لقجع أن حصيلة رونار مع المنتخب المغربي "إيجابية"، حيث ساهم في وضعه على السكة الصحيحة، بعدما كان يحتل المركز ال80 عالميا، وبات من أقوى المنتخبات على الساحة الافريقية.

وتابع أن المنتخب المغربي قام بمسار رائع مند 2016، تمثل في التأهل لثمن نهاية كأس افريقيا 2017، والتأهل لنهائيات كأس العالم بعد غياب دام 20 سنة، وبداية رائعة في كأس افريقيا الأخيرة بمصر، قبل أن يقصى بشكل مفاجئ أمام البنين.

وأبرز السيد لقجع أن هذا الاقصاء المفاجئ، بعد الظهور الجيد في دور المجموعات، شكل خيبة أمل كبيرة بالنسبة له شخصيا، وللجمهور المغربي، الذي كان ينتظر وصول أسود الاطلس للمربع الذهبي على الأقل.

وأعرب السيد لقجع عن شكره وعرفانه للعمل الكبير الذي قام به المدرب الفرنسي، مؤكدا أن الجامعة ستواصل العمل بنفس النسق والمنوال.

وكان قد تم تعيين هيرفي رونار مدربا جديدا للمنتخب الوطني "ألف" والمنتخب الوطني للاعبين المحليين، ومشرفا على المنتخب الوطني الأولمبي بتعاون مع الإدارة التقنية الوطنية، في فبراير 2016، بعقد ينتهي في العام 2018، قبل أن يتم تمديده إلى غاية سنة 2022. 

مواضيع ذات صلة