أوضح الإسباني سيرجيو بيرناس، مدرب المنتخب المغربي لأقل من 17 سنة، بأنه إشتغل جيدا، من أجل تكوين الجيل الحالي الذي يكون الفريق الوطني للفتيان،وتحدث ربان "أشبال الأطلس" في تصريح خص به الموقع الرسمي للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، قائلا:" نحن سعداء،إشتغلنا لمدة سنة إستعدادا لهذه المسابقة،وإشتغلنا هذه المدة لتكوين جيل جيد،لإعدادهم للفترة الحالية وللمستقبل أيضا"وأضاف " الباب كان مفتوحا أمام العديد من اللاعبين قبل أن نستقر على المجموعة التي قمنا بإختيارها ، كأس أفريقيا ستكون تجربة مثيرة بالنسبة لهم،خاصة وأن طموحهم هو الفوز وجعل الشعب المغربي فخورا ومعتزا بهم".

وتابع بيرناس:" نحن جد سعداء ولدينا طموح كبير للفوز، غالبية اللاعبين كانوا معنا في معسكرات تدريبية سابقة ،وثلاثة لاعبين يحضرون لأول مرة بسب الظروف التي فرضتها وباء كورونا، عموما الظروف جيدة والأهم هو خلق مجموعة منسجمة ،وخلق ظروف جيدة على جميع المستويات".