المنتخب الوطني لأقل من 17 سنة يجدد فوزه على المنتخب القطري

جدد المنتخب الوطني لأقل من 17 سنة فوزه على المنتخب القطري، وذلك خلال المباراة الودية التي جمعتهما اليوم الاثنين فاتح فبراير 2016، بالعاصمة القطرية الدوحة.

وفاز المنتخب الوطني لأقل من 17 سنة خلال هذه المباراة بضربات الجزاء الترجيحية بنتيجة 3 أهداف مقابل 2 ، وذلك بعد نهاية الوقت الأصلي للمقابلة بنتيجة التعادل صفر لمثله.

ووافق الطاقم التقني للمنتخب الوطني، الذي يقوده السيد مصطفى مديح، على اقتراح مسؤولي أكاديمية أسباير باللجوء إلى ضربات الترجيحية، بعدما أعلن حكم المقابلة على نهايتها والنتيجة النهائية تشير إلى التعادل بهدف لمثله . 

وشهدت هذه المباراة الودية، التي قادها الحكم المصري صبري شعبان بمساعدة كل من النيجيريين مادو نيلسون وجاكوزي أكوها، حضور بعض أفراد الجالية المغربية المقيمة بقطر.

جدير بالذكر أن المنتخب الوطني لأقل من 17 سنة كان قد فاز في المباراة الودية الأولى على المنتخب القطري، بضربات الجزاء الترجيحية، أيضا، بنتيجة أربعة أهداف مقابل ثلاثة، وذلك بعد نهاية الوقت الأصلي للمقابلة بنتيجة التعادل هدف لمثله.

 

مواضيع ذات صلة