حصاد 2017 ..الأشبال زينوا الأعناق بالذهب الفرنكفوني

لم تمر سنة 2017 دون النبش في بعض الأحداث الرياضية التي شهدت تألق الكرة المغربية على  صعيد المنتخبات والأندية،فإذا كان المنتخب الأول أنهى السنة بتأهل مستحق لنهائيات كأس العالم بروسيا 2018، والوداد حصد لقب عصبة الأبطال الإفريقية ناهيك عن تأهل المنتخب المحلي لنهائيات الشان،فأشبال الأطلس لم يخيبوا الظن هذه السنة بعدما توجوا بنهائيات الألعاب الفرنكفونية التي أقيمت بدولة كوت ديفوار.
كتيبة المدرب الهولندي مارك فوت قدمت أوراق إعتمادها في بلاد الفيلة،ونجح الجيل الجديد بقيادة المبدع سفيان كيين ومعه زكرياء ناسيك وعبد المنعم بوطويل في لفث الأنظار بعدما أطاحوا بالسنغال،والكونغو ناهيك عن أصحاب الأرض المنتخب الإيفواري الذي تفوقوا عليه بضربات الترجيح الذي جعلت الأشبال يتزينون بالذهب الفرنكفوني الذي مهد الطريق بعد ذلك لعدة لاعبين من أجل التألق رفقة أنديتهم،وخير مثال على ذلك بدر كادارين الظهير الأيسر الذي تمكن بعد ذلك من المشاركة رفقة فريقه الوداد في عدة مباريات في البطولة وعصبة الأبطال الإفريقية.

 

مواضيع ذات صلة