هل يإمكان الشبان عبور عقبة موريتانيا في الإياب؟

رغم الخسارة التي تلقاها المنتخب المغربي لأقل من 20 سنة، أمام المنتخب الموريتاني، برسم ذهاب الدور الأول عن إقصائيات كأس إفريقيا 2019 التي ستقام بالنيجر،  إلا أن المدرب مصطفى مديح مطالب بالثقة أكثر في لاعبيه، والدفع بهم لتجاوز صغار المرابطين خلال لقاء العودة بالمغرب بعد عشرين يوما من الأن.
أمر التأهل لم يحسم بعد، وحتى وأن مساعد مديح زكرياء عبوب الذي جيئ به من الأعلى لن يفيده في شيء  بحكم قلة خبرته، إلا أن مديح يجب أن يعول على خبرته ونفسه، من أجل الثأر من هزيمة الذهاب، وتفادي الأخطاء التي تم إرتكابها بنواكشوط.
المهمة لن تكون مستحيلة في المغرب، والمنتخب المغربي مطالب ببذل مجهودات كبيرة لتقويم الإعوجاجات، وتفادي كل الاخطاء التي سقط فيها ذهابا، لإعادة الروح لأشبال الأطلس.

 

مواضيع ذات صلة