إدارة بركان تحصي خسائر الملعب البلدي

خلفت مباراة نصف نهائي كأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم،التي جمعت نهضة بركان بالصفاقسي التونسي داخل الملعب البلدي لمدينة بركان، الكثير من الخسائر والأضرار التي أضرت به كثيرا ،وبالأخص داخل مستودعات الملابس التي تم تكسير أبوابها من قبل لاعبي الفريق التونسي، الذين إعتدوا على الحكم السنغالي ماكيت نداي الذي رفع تقريره إلى الكونفدرالية الإفريقية عقب الأحداث غير رياضية التي شهدتها المباراة، التي تم الإعتداء فيها أيضا على حراس الأمن الخاص الذين تدخلوا لحماية طاقم التحكيم.
يذكر أن لاعبي الصفاقسي كسروا أيضا مقاعد تدليك اللاعبين في المستودعات، وهو ما أغضب كثيرا مسؤولي النهضة البركانية، الذين طالبوا مراقب الكاف، بتدوين كل ذلك في ملفه من أجل إرساله للكونفدرالية لإتخاد الإجراءات المناسبة.

 

مواضيع ذات صلة