هدف كودجو سبب أحزان الزمالك

حتى وإن كان الفريق المصري الزمالك قد بدا بأنه لم يتأثر بالهزيمة الصغيرة التي تلقاها ببركان أمام النهضة البركانية، برسم ذهاب نهائي كأس الكونفدرالية الإفريقية، فإن لاعبي الفريق الأبيض، خرجوا من المباراة ووجوههم يعلوها حزن بسبب هدف الغوليادور الطوغولي لابا كودجو الذي جاء في الوقت الميت (الدقيقة 90 + 4)، حيث كانوا يعتقدون بأن المباراة وهي تلفظ أنفاسها الأخيرة ستنتهي بالبياض.
وقد يكون الهدف الوحيد والإنتصار الصغير الذي حققه الفريق البركاني له أجر كبير في مباراة الإياب، إذ من شأن هذا الهدف أن يكون حاسما في لقب كأس الكونفدرالية لصالح نهضة بركان.
يذكر أن الزمالك وبركان لم يسبق لهما أن فازا بلقب هذه المنافسة، حيث وصل الفريقان لنهايتها لأول مرة في تاريخ مشاركاتهما في كأس "الكاف". 

 

مواضيع ذات صلة