أمام أنظار أحمد بركان بحاجة ل" الريمونطادا"

مضران رفقة رئيس الكونفدرالية الافريقية أحمد

مرة أخرى يثير نهضة بركان قلق أنصاره ويرغمهم على أن يتحملوا ضغطا شديدا و ليست كل مرة تسلم فيها الجرة٬ بعدما هسر ذهابا و بشكل ساذج أمام فورسا جونيور المغمور بثنائية نظيفة.
ما تحمله نهضة بركان أمام أشانتي غولد والصفاقسي وجينيواسيون فوت السينغالي٬ وغيرهم حين احتاج للريموناطادا في الإساب ليتأهل سيتكرر في بركان بعد 3 أسابيع.
3 أهداف نظيفة هي سبيل التواجد في دور المجموعات والمهمة لا تبدو سهلة والإنهيار البركاني حدث أمام أنظار أحمد الذي التقى مضران صديقه الحميم والقوي.

 

مواضيع ذات صلة