نهضة بركان ينتصر ويتأهل من أم درمان

حقق نهضة بركان أفضل إنجاز قاري في مسيرته بعدما تمكن من التأهل لربع نهائي كأس الكونفدرالية، مستفيدا من إنتصاره البين في خامس جولاته ضمن دور المجموعات على مضيفه الهلال السوداني.
البركانيون ألحقوا أول هزيمة بالهلال بملعب الجوهرة الزرقاء بأم درمان، وتمكنوا من الضرب بقوة والإنتصار بهدفين نظيفين، ليؤكدوا التفوق ذهابا وإيابا ويستعيدوا صدارة المجموعة بعشر نقاط ضمنت لهم رسميا بطاقة العبور التاريخية للدور المقبل.
النهضة الذي كان بحاجة للتعادل فقط لعب مباراة كبيرة ومثالية على المستوى التكتيكي، وباغث المضيف بأسلوب هجومي وضغط مكثف عليه داخل منتصف ملعبه، فهدد بالتسديد عبر لابا ولمباركي وطراوري، كما إعتمد على الإنسلال والمرتدات السريعة، في وقت وجد فيه السودانيون دفاعا منسجما ويقظا وقف صلدا أمام مناوشات زملاء .
وبينما كان الشوط الأول يسير نحو البياض فاجأ القناص لابا كودجو أصحاب الضيافة بهدف السبق د40، الشيء الذي زعزع ثقة السودانيين وأخلط أوراقهم في الجولة الثانية التي واصل فيها فرسان الجعواني اللعب بحماس وإندفاع ورغبة كبيرة في إضافة ثاني الأهداف.
وجرب لمباركي حظه لكن القائم صد تسديدته، وضغط المضيف قليلا وإختبروا الحارس المحمدي في بعض الفرص، لكن محاولاتهم للتعديل فشلت لتأتي الضربة القاضية من البوركينابي طراوري الذي أضاف الهدف الثاني د65 بطريقة جميلة، نسف به نهائيا مخططات الهلال للعودة في النتيجة، أمام دهشة وسخط الجماهير الحاضرة التي تحولت لمساندة الفريق البرتقالي.
الإنهيار السوداني لم يستغله الزوار الذين أضاعوا أكثر من فرصة لتوقيع الهدف الثالث، في وقت إستبسل الحارس المحمدي وحافظ على شباكه ببراعة، ليفلح في النهاية البركانيون من تحقيق أجمل وأفضل إنتصار بالطريقة والأداء، وينالوا المراد بإنتزاع التأهل في إنتظار تأمين الصدارة في آخر مواجهة شكلية ببركان ضد ديبورتيفو دي سونغو.

مواضيع ذات صلة