النسور تفوقوا اداء و نتيجة وتصدروا مجموعتهم الإفريقية

ختم فريق الرجاء البيضاوي دور المجموعات من كأس الكونفدرلالية الإفريقية بأفضل صورة حين اكتسحوا ضيفهم أدوانا ستارز الغاني بسداسية نظيفة في المباراة التي احتضنها مركب محمد الخامس مساء يومه الأربعاء بحضور حوالي ثلاثين ألف من مناصري الفريق الأخضر.

أشبال المدرب غاريدو ضغطوا منذ البداية على مرمى الفريق الغاني ما مكنهم من افتتاح حصة التسجيل في حدود الدقيقة الثالثة بعد هجوم منسق قاده نياسي من الوسط في اتجاه حدراف الذي مرر نحو الحافيظي،و كعادته قدم كرة على طبق من ذهب للغوليادور ياجور الذي هزم الحارس الغاني،و استمر المد الهجومي الأخضر ليثمر هدفا ثانيا في الدقيقة الخامسة عشرة،و في الدقيقة  الثلاثين حدراف يعمق الفارق بهدف ثالث بعد أسيست الحافيظي،و ختم  رحيمي الغلة في الشوط الأول بهدف رابع من تسديدة أرضية مركزة في الدقيقة الثالثة و الثلاثين.

مع بداية الشوط الثاني قام المدرب غاريدو بعض التغييرات التكتيكية بهدف إراحة بعض اللاعبين و منح الفرصة لأخرين،و استمرت السيطرة الرجاوية على المباراة مع ضياع جملة من الفرص الواضحة قبل أن يتمكن البديل بنحليب من وضع بصمته بهدف خامس من تسديدة مركزة خدعت الحارس الغاني في الدقيقة السابعة و الستين،و في الدقيقة الثانية و الثمانين أضاف هدفا سادسا و هو العاشر له في هذه المسابقة القارية التي دخل تاريخها من الباب الواسع كأول لاعب يصل هذا الرقم التهديفي.
الفريق الأخضر استغل كذلك هزيمة المتزعم فيتا كلوب أمام أسيك ميموزا لينقض على صدارة المجموعة الأولى و يتفادى بالتالي مواجهة النهضة البركانية.

 

مواضيع ذات صلة