غاريدو عليه أن لا يخاف فيطا كلوب

حتى وإن كان جمهور الرجاء يطالب الفريق بالنتيجة والكأس قبل أي شيء آخر إلا أن الرجاد تظل دوما الرجاء.فريق الفرجة والإحتفالية والأداء السلس .
غاريدو في آخر المباريات خاصة ذات الطابع القاري أو العربي مع الإسماعيلي وزغرتا وكارا برازافيل وانييمبا لعب خائفا ب 3 لاعبي ارتكاز و هو ما لم يتعود عليه الرجاء في السابق.
الرجاد كانت تلعب في السابق بمحمد نجمى وبعده بخاليف أو لاعب واحد في الإرتاكز والبقية كلها بنكهة هجومية.
الحذر المبالغ فيه يقلص من خطورة الرجاد و يقص أجنحة النسر الأخضر وهو ما لا يتمناه عشاق الفريق المراهنون على فريق هجومي ينسف فيطا كلوب هنا بالدار البيضاء و ينهي كل شيد تقريبا قبل لقاء الإياب.

مواضيع ذات صلة